Hinweis

Für dieses multimediale Reportage-Format nutzen wir neben Texten und Fotos auch Audios und Videos. Daher sollten die Lautsprecher des Systems eingeschaltet sein.

Mit dem Mausrad oder den Pfeiltasten auf der Tastatur wird die jeweils nächste Kapitelseite aufgerufen.

Durch Wischen wird die jeweils nächste Kapitelseite aufgerufen.

Los geht's

سنة في ألمانيا

Logo http://reportage.wdr.de/einjahrdeutschland-arabisch
Zum Anfang
Video

رائحة الباذنجان الذي يطهى بزيت الزيتون. وتعليقات الأخ عندما يكون فريق بايرن ميونيخ يلعب. ونظرة الأب عندما يلقي أحد الأطفال شيئا بالقرب منه. كل هذه الأمور باتت مجرد ذكريات بالنسبة للسيد ألان حسو  30 عاما.
ألان قدم قبل أربع سنوات إلى منطقة الرور ليعمل كطبيب مساعد في قسم العمليات بمشفى في مدينة "هيرنه". "عندما أتعلم ما يكفي وأتخصص، سأعود إلى بلدي لمساعدة الناس هناك"، قال ذلك يومها
ولكن ذلك لم يحدث. بل إن عائلته قدمت إلى هنا



Zum Anfang


في 2011 اندلعت احتجاجات في سوريا. رجال الأمن أطلقوا النار عشوائيا على الجموع، واعتقلوا وعذبوا الآلاف. ثم بدأت أولى القنابل تتساقط. بعدها اندلعت الحرب. وعائلة ألان باتت في خطر

Zum Anfang
Video

ألان يتحدث عن الحرب في الوطن

"كنت مهموما دائما"

Zum Anfang

في عام 2013 سمحت الحكومة الألمانية لبضعة آلاف من السوريين أن يجلبوا عائلاتهم إلى ألمانيا. بشرط أن يتحملوا بأنفسهم تكاليف رحلة الطائرة والسكن في ألمانيا والطعام وغير ذلك

قام ألان بتقديم الطلبات. ولكن كانت هناك دائما عثرات. وفجأة كان على عائلته أن تحضر وثائق من العاصمة دمشق؛ رحلة لمسافة 700 كلم وسط الحرب. ثم تعثرت الأمور لسبب خارج عن إرادة ألان. وهكذا تعرف على البيروقراطية والورتين، الذي سيأتي مجددا فيما بعد

وفي النهاية نجح الأمر وقدمت العائلة. ألان سعيد وممتن جدا. ماعدا ذلك لا شيء مهم

Zum Anfang
Video

ألان يتحدث عن فرحته

"الآن كلهم هنا"

Zum Anfang

ريناس هو الشقيق الأكبر لألان. قدم مع زوجته وابنتيه وأمه وأبيه إلى ألمانيا. في القامشلي، مدينة في أقصى شمال شرق سوريا، كان عندهم بيت. ورغم الوضع الخطير هناك، إلا أن الوداع كان صعبا عليهم

Zum Anfang
Video

ريناس يتحدث عن الوداع والبداية الجديدة

"اضطررنا للمغادرة من أجل مستقبل الأطفال"

Zum Anfang

هناك الآن في ألمانيا أشياء كثيرة جديدة. ألان أطلعهم على بعض الأشياء التي تنتظرهم. والآن يرجون أن يبدأوا حياتهم الطبيعية هنا
ولكن البيروقراطية تجعل الأمور أصعب مما كانوا يظنون

Zum Anfang
Video

أولا، بحث ألان عن شقة بأجرة رخيصة وتتسع لكل أفراد العائلة. نقل الأغراض تم سريعا. ألان عمل كثيرا عندما أثث الشقة. الشيء الوحيد الخاص به في شقته: أغطية السرير وعليها شعار نادي برشلونة
أقاربه جلبوا معهم أشياء بضعة حقائب فقط من سوريا

Zum Anfang
Video

اضطر ألان للعمل أياما إضافية في المستشفى، أحيانا لمدة 24 ساعة متواصلة، كي يتمكن من دفع إيجار الشقة ومصروف العائلة
العمل الكثير لم يؤثر عليه. وإنما شيء آخر

Zum Anfang
Video

ألان يتحدث عن المصاعب مع الدوائر الحكومية

"استغرق الأمر وقتا طويلا جدا"

Zum Anfang
Video

والد ألان خضع، قبل الفرار بوقت قصير، لعملية جراحية في العيون. والآن يجب سحب الخيوط، وإلا فهو مهدد بالعمى. ولكن كل معالجة تحتاج إلى ملء طلبات بأوراق كثيرة. أمر مرهق
مكتب المساعدات الاجتماعية يعطيهم قسيمة مرضية ليأخذها ألان إلى الطبيب العام. وهناك يحصل على تحويلة إلى طبيب العيون. بعدها يعود إلى مكتب المساعدات الاجتماعية، الذي يقدم بدوره طلبا إلى المكتب الصحي. هذه المرة للعلاج عند طبيب العيون
الموافقة تستغرق أسابيع

Zum Anfang


البنت الكبرى لريناس مصابة بالجنف (انحراف العمود الفقري). كانت تتلقى علاجا فيزيائيا في سوريا. وفي دورتموند قدمت العائلة منذ أسابيع طلبا بذلك. ولكن لا رد حتى الآن
وفي كلتا الحالتين، ورغم عمله الطويل، يضطر ألان لمراجعة الدوائر الحكومية. وغالبا على الساعة السابعة صباحا، بعد أن يكون قد أنهى 24 ساعة من العمل المتواصل
رؤساؤه في المستشفى يدعمونه. ورغم ذلك يبقى الأمر صعبا عليه، أن يقف لساعات أمام الدوائر منتظرا

Zum Anfang
Video

ألان يتحدث عن الموافقات الصعبة

"غير مسموح للبنت أن تُعالج"

Zum Anfang


وأثناء ذلك مازال ريناس وزوجته ينتظران منذ أشهر السماح لهما باتباع دورة للغة الألمانية.
بدون معرفتهما للغة سيبقيان مضطرين للاعتماد على ألان. والأمر الأسوأ: العالم أمام باب بيتهما سيبقى مغلقا ومجهولا لهما. ولذلك شرعا بعمل الخطوات الأولى بمفردهما

Zum Anfang
Video

في البداية تعلم اللغة

"لدينا الآن مستقبل أفضل"

Zum Anfang
Video

تعلم اللغة أمام التلفاز

"...،أنت تكون، هو يكون"

Zum Anfang
Video

لفترة طويلة بقي ألان مقتنعا بأنه سيتمكن من تأمين أمور عائلته دون حاجة لتقديم طلب لجوء لهم. وأنه سيتمكن من تغطية المصاريف وتنظيم الأمور. بالنسبة له هي مسألة متعلقة بالكرامة أيضا. فهو لا يريد أن يثقل على الدولة الألمانية

Zum Anfang





ولكن كل انتظار جديد وكل إجراءات معقدة جديدة تجعل صبر ألان يوشك على النفاد. في النهاية يستسلم. والعائلة تقدم طلب لجوء
يبدو أنهم فقط هكذا يمكن أن يعيشوا حياة طبيعية

Zum Anfang


تبعية أقل، وأمان أكثر: هذا ما يأمله ريناس إذا حصل على حق اللجوء. وهكذا يمكنه أن يعمل ويكسب المال قريبا، وأن يبني مستقبلا لزوجته وأطفاله. وإلى أن يتحقق ذلك، حاول أن يعتمد على نفسه وأن يجرب تثبيت قدميه في ألمانيا

Zum Anfang

في وطنه سوريا كان ريناس يعمل كمدرس للرياضة، ويلعب كرة القدم في أحد الفرق. وفي دورتموند تراه دائما على الدراجة، والوجهة المفضلة له هي: ملعب نادي فيستفاليا فيكيده

Zum Anfang
Video

ريناس أثناء التدريب

Zum Anfang








منذ الصيف يعمل ريناس بشكل تطوعي، وليومين في الأسبوع، كمدرب مساعد لفريق كرة قدم للصغار
حل جيد لكل الأطراف 

Zum Anfang
Video

المدرب بيورن يتحدث عن زميله الجديد

"ضربة حظ حقيقية"

Zum Anfang

في النادي عثر ريناس على ما يريد. ورغم أنه لا يحتاج لكثير من الكلمات في الملعب، إلا أن تعلم اللغة الألمانية أولوية بالنسبة له. هنا يريد ريناس أن يتعلم الألمانية. وهو سعيد بأن يقوم بشيء ما: فهو يعلم الأطفال كرة القدم، وبالمقابل يتعلم من كيفن وزافيرا ومراد كلمات جديدة كل يوم

وقبل أسابيع قليلة حصل ريناس على موافقة للدخول في دورة للغة الألمانية. وهكذا صار الأطفال يفهمونه بشكل أفضل وأفضل

Zum Anfang

عيناه تبوحان بعد التدريب بمدى حبه للنادي. فلولا كرة القدم لما حقق كل ما حققه في عامه الأول في ألمانيا

ولكن ما يفرح ريناس أكثر هو التقدم الذي حققته ابنته خلال هذا العام

 

Zum Anfang

منذ الصيف صارت نعمة تذهب إلى صف مدرسي اعتيادي. مشاكل الظهر خفّت بشكل كبير لديها، وذلك بفضل العلاج المنتظم. حياتها صارت شبه طبيعية




Zum Anfang
Video

نعمة مع صديقاتها المفضلات

"... سنبقى صديقات للأبد"

Zum Anfang
Video

المعلمة نادين تتحدث عن نعمة

"الأطفال يساعدون بكل سرور"

Zum Anfang








نعمة صارت تتكلم بطلاقة ودون خوف مع صديقاتها المفضلات، ومع كل شخص يتحدث إليها

بالنسبة لألان فهذا شيء رائع يعوض ما عانته العائلة سابقا

Zum Anfang
Video

ألان يعبر عن رضاه بالتجربة

"نعمة تحررت من الخوف"

Zum Anfang
Video

عندما يجلس أفراد عائلة حسو معا لتناول الشاي، فإنهم يبدون سعادتهم بصواب قرارهم بالمغادرة واللجوء
في هذه الأثناء مر عام كامل على وصولهم. عام كامل في الوطن الجديد. عام مليء بالكفاح، مع هزائم ونجاحات
عام يزودهم بالشجاعة لمواجهة المستقبل




Zum Anfang
Zum Anfang
Scrollen, um weiterzulesen
Wischen, um Text einzublenden